الاكاديمية العربية المفتوحة في الدنمارك تستجيب لدعوة انقاذ الدراسة الجامعية في العراق
ابدى الدكتور الحيالي استعداد الاكاديمية العربية المفتوحة في الدنمارك لسد النقص ومعالجة المشكلة في مجال التعليم الإلكتروني بدون مقابل
الأثنين 20 نوفمبر / تشرين الثاني 2006 15:51:46

استجاب الدكتور وليد الحيالي رئيس الاكاديميه العربيه المفتوحه في الدنمارك مشكوراً الى الدعوة التي وجهتها من خلال مقالة لي (أدناه) نشرت في مواقع مختلفة على الإنترنيت للإستفادة من الإنترنيت والأيميل وخبرات الجامعات العربية والأجنبية والمؤسسة بجهود المغتربين العراقيين.


وابدى الدكتور الحيالي استعداد الاكاديميه العربيه المفتوحه في الدنمارك لسد النقص ومعالجة المشكلة في مجال التعليم الإلكتروني بدون مقابل. وانا بدوري اذ اضع الأمر امام المسؤولين في وزارة التعليم العالي العراقية ادعوهم ثانية من خلال هذه الرسالة الى الإستفادة من العرض الكريم للدكتور وليد الحيالي لإنقاذ ما يمكن انقاذه من السنة الدراسية الحالية وربما التالية في هذه الظروف العسيرة التي يمر بها الوطن. كذلك اضع رسالة الدكتور الحيالي امام منظمات الطلبة واية منظمة او شخصية تجد نفسها معنية بالدفاع عن العراق في هذا المجال, وتجد نفسها قادرة على المساهمة في تسهيل تحقيق المشروع من خلال اية اجراءات عملية او اتصالات او افكار مساعدة تسهم في ازالة الصعوبات والعراقيل التي يمكن ان تقف في طريق تنفيذه, فظروف البلاد تتطلب من ابنائه ردوداً سريعة وحاسمة بمستوى خطورة الموقف.

فيما يلي نص رسالة الدكتور الحيالي مع ايميله وعنوان الأكاديمية المذكورة على الإنترنيت:

الاستاذ صائب خليل الموقر
تحيه....قراءت مقالتك الاخيره حول ازمه التعليم العالي في العراق واود افدتك نحن وزملائي على اتم الاستعداد لسد النقص ومعالجه جزء من المشكله في مجال التعليم الالكتروني وبدون مقابل
أ.د. وليد الحيالي (walidnaji2002@yahoo.com)
رئيس الاكاديميه العربيه المفتوحه في الدنمارك (http://www.ao-academy.org)

وفيما يلي رابط المقالة التي اشرت اليها اعلاه:

خطة طوارئ للدراسة الجامعية في زمن الإرهاب