مناقشة رسالة ماجستيرلطالب الماجستير هاتف الركابي
الأحد 5 أغسطس / آب 2007 05:36:31

للإستماع للمناقشة اضغط هنا رجاءً

رسالة ماجستير الطالب هاتف محسن الركابي/1 مفهوم الإرهاب في القانون الدولي والداخلي... دراسه مقارنه

رسالة ماجستير الطالب هاتف محسن الركابي/2 مفهوم الإرهاب في القانون الدولي والداخلي... دراسه مقارنه

لجنة المناقشة تقف تحية للسلام الوطني العراقي
-- --
في الثالث من شهر آب أغسطس2007 وعلى تمام الحادية عشرة صباحا، جرى في مقر الأكاديمية العربية المفتوحة في الدنمارك بكوبنهاغن، مناقشة طالب الماجستير هاتف محسن كاظم الركابي في رسالته الموسومة [مفهوم الإرهاب في القانون الدولي والداخلي دراسة مقارنة]. وقد تشكلت لجنة المناقشة على النحو الآتي:

- الأستاذ الدكتور جلال خضير الزبيدي رئيسـاً
- الأستاذ الدكتور مازن ليلو راضي مشرفا
- الدكتور عبد المنعم حسون علي عنوز عضواً
- الدكتور لطفي حاتم عضواً

طالب الماجستير هاتف الركابي يقف مع عضوين من لجنة المناقشة تحية للنشيد الوطني العراقي
-- --
وإذ افتُتِحت جلسة المنقشة بالسلام الجمهوري العراقي على وفق تقاليد الأكاديمية العربية فقد شرع الأستاذ ريس اللجنة بتقديم تصور عن خطة سير الجلسة والتعريف بالطالب ورسالته، نقل الكلمة بعدها للسيد هاتف الركابي ليلقي خطبته الافتتاحية معرِّفا برسالته وموضوعها وما جابهه من مصاعب في أثناء عمله شاكرا أستاذه المشرف والأساتذة أعضاء لجنة المناقشة ورئاسة الأكاديمية وعمادة كلية القانون والسياسة على حسن رعايتهم لخطوات إنجاز البحث.
بعدها بدأت كلمات المناقشين الممتحنين حيث أشروا أهمية موضوع الرسالة في هذه المرحلة من مسيرة البشرية وأوضاع منطقة الشرق الأوسط التي تتطلب مزيدا من البحث العلمي الرصين لمعالجة الظاهرة بروح موضوعي يخدم الإنسانية ومستقبلها. مثمنين للأكاديمية والقسم الاختصاص مثل هذا الخيار في توجيه الطلبة نحو الموضوعات التي تُعلي مكانة العلم والعلماء وتضعهم حيث خدمة البشرية جمعاء. ومذكرين بأهمية جهد الطالب الباحث ودوره المميز في تقديم هذا البحث الطيب...
بعض الحضور من المهتمين بالدراسات العليا
-- --
ثم توالت بعد ذلك في حوار علمي ملاحظات الأساتذة من جهة الجوانب الشكلية والمنهجية والموضوعية المضمونية وكذلك في الجوانب المتعلقة بالشؤون القانونية التخصصية والفقهية التي وردت في الرسالة مؤشرين أهمية الالتزام بدقة التناول عندما يتعلق الأمر بالمصطلح القانوني على سبيل المثال تحديد أي القاونين الداخلية المختارة وتسجيل ذلك في محددات العنوان وكذلك التوقف عند ضرورة تناول مختلف الجوانب الفقهية لا الوقوف عند رؤية من دون غيرها الأمر الذي قد يوهم بنقص أو ثغرة في التناول الموضوعي العلمي للمادة من مختلف جوانبها.. وقد رد الطالب بالخصوص موضحا التفاته إلى هذه الأمور عبر التقديم والتمهيد اللذين خصهما في الانطلاق لبحثه وعبر الفصل الذي أتاح له القراءة الفقهية المناشبة لهذه الظاهرة..
وبعد أن تمّت مساءلة الطالب في عديد من النقاط البحثية المهمة التي سجلت له ولصالح الرسالة عبر دفاعه الطيب وبعد أن تمَّ توضيح مواضع الهنات التي ينبغي معالجتها اختلت اللجنة لتقدير النتيجة المناسبة وقرأت بعدها ما توصلت إليه بمنح الطالب شهادة الماجستير في القانون الجنائي العام بدرجة جيد.. لتختتم الجلسة باحتفالية علمية مناسبة بولادة باحث آخر في رحاب الأكاديمية العربية المفتوحة وفي قسم القانون تحديدا لتشيد كلمات التهنئة بمجموع الجهود الحثيثة الجارية في الأكاديمية بعد سنوات رحلة التأسيس لتأتي سنوات الترسيخ والتطوير والتقدم بفضل أعلامها وأساتذتها وباحثيها...

(مكتب إعلام الأكاديمية العربية المفتوحة في الدنمارك)