توقيع عقد تأسيس مكتب للأكاديمية في تركيا
الأحد 25 أكتوبر / تشرين الأول 2015 15:45
جرى في اسطنبول يوم الرابع والعشرين من شهر اكتوبر 2015، التوقيع على عقد تأسيس واشهار مكتب الأكاديمية العربية في تركيا. ووقع العقد عن الأكاديمية الاستاذ الدكتور وليد الحيالي رئيس ومؤسس الأكاديمية العربية في الدنمارك، وعن الجانب التركي الدكتور شامل الشاهين مدير المكتب ممثل الأكاديمية في تركيا، بحضور مساعد مدير المكتب في تركيا وعدد من الأساتذة الأتراك والعرب. والقى الدكتور الحيالي كلمة قال فيها إن فكرة افتتاح مكتب للأكاديمية العربية في تركيا، ينطلق من قاعدة التوسع النوعي والكيفي لأعمال وأنشطة الأكاديمية على امتداد مساحة الكرة الأرضية، بعد مرور أكثر من عقد من الزمن على انطلاقتها في كوبنهاجن، وتركيا هي ساحة مهمة وملتقي للعلوم والمعارف والثقافات التاريخية والمعاصرة. وأضاف رئيس الأكاديمية أن المكتب أو الفرع الجديد للأكاديمية ما هو إلا جزء من الخطط المستقبلية للأكاديمية لفتح الأبواب العلمية والأكاديمية لطلاب الدراسات الأولية والدراسات العليا من أبناء تركيا والبلدان العربية وغيرها، مشيرا الى أن الأكاديمية العربية هي احدى المؤسسات الأكاديمية والجامعية المعترف بها رسميا من قبل السلطات الرسمية المعنية في التعليم العالي في الدنمارك.
وفي كلمته أكد الدكتور شامل الشاهين أننا ومنذ فترة نجري التنسيق والاتصالات مع قيادة الأكاديمية العربية في الدنمارك بغرض فتح هذا المكتب أو الفرع في تركيا، حتى تكللت المساعي والجهود في افتتاح المكتب في مقر مركز مرمرة للدراسات في اسطنبول.
وفي نهاية اللقاء تبادل الطرفان وثائق توقيع عقد تأسيس المكتب، وقدم رئيس ومؤسس الأكاديمية العربية في الدنمارك، درع الأكاديمية لمدير المكتب في تركيا. يجدر ذكره أن الدكتور وليد الحيالي، قد وصل الى اسطنبول، في زيارة عمل اكاديمية خاصة، وكان في استقباله في المطار مدير ومساعد مكتب الأكاديمية العربية في تركيا.